mercredi 2 novembre 2016

يتم التحضير لقانون من طرف السيد الوزير لتصنيف مكاتب الدراسات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لمن لم يفهم يتم التحضير لقانون من طرف السيد الوزير لتصنيف مكاتب الدراسات وفق منهج يتم من خلاله تحطيم مكاتب الدراسات الحديثة و الشابة من خلال متطلبات معينة مرسومة و مخيطة على المقاس لبعض مكاتب الدراسات التي يقودها بعض الديناصورات و ذلك من اجل مصالحهم الشخصية للسيطرة و الهيمنة على القطاع و بالتالي ارسال بقية مكاتب الدراسات على البطالة المبكرة . ستلتقي بعض المجالس المحلية في أعالي جبال جرجرة السبت المقبل لمناقشة مشروع قانون الخزي و العار الخاص بتصنيف مكاتب الدراسات الذي رفض في سنة 2011. و رفض ثانية في 2013 من طرف هيئات المعماريين و ها هو اليوم يريد أن يكتسي طابع الشرعية في ظل سكوت الأغلبية. أو جهل البعض لما يحاك ضد هذه المهنة النبيلة. لإرضاء الدينصورات .